اب ذكي يبتكر طريقة لتهدئة صغاره لينعم بالنوم

هي فكرة جميلة بجمال واقعها والملفت فيها قد تنبئ بأمر أبعد من الخيال.
أب ذكي أراد أن يرتاح من فوضى أولاده في البيت وينعم بقليل من النوم والهدوء، فقام بإقامة مسابقة بقيمة دولار واحد وهي عبارة عن رسمه وهو نائم، وامهلهم من الوقت ساعتين لرسمه والحصول على الجائزة التي ربما يعتبرها الأولاد ثمنا معنويا لعدم ادراكهم في هذه الفترة من عمرهم للبعد المالي والاقتصادي.
الفكرة الجميلة تأتي في وقت يعاني الكثير فيه مع أولادهم الصغار من النوم المبكر، وهذه الظاهرة قد تكون مؤذية للأب الذي يعود للبيت من العمل مرهقاً وللأم التي ترعاهم ليل نهار منذ الولادة حتى ان يبلغوا الكبر.
ولذا يوصي خبراء التربية، الوالدين بتوصيات عدة لعل ابرزها التعامل مع أولادهم الصغار بما يشعره بالراحة وبما يعتقده الوالدين الأفضل للصغير فقط.
معظم المعلقين على الصورة التي لاقت رواجاً، اشادوا بذكاء الأب لكنهم في الوقت ذاته شكوا الظاهرة وتجربتهم التي خاضوها ويخوضونها في هذا المنوال، معتبرين الصغار سر من السعادة لا يمكن توصيفها، لما لا وأن القرآن الكريم اشار في الآية الكريمة الـ46 من سورة الكهف: ﴿ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا ﴾

التعليقات مغلقة.