ماكرون يقول إن بلاده ستفرض المزيد من القيود لاحتواء وباء كورونا

اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء أنه سيتعيّن “الذهاب باتجاه مزيد من القيود” في المناطق التي تشهد “وتيرة تفشٍّ سريعة” لكوفيد-19، في حين يتواصل تدهور الوضع الصحي في مناطق فرنسية عدة.

وبعد مرسيليا الواقعة في الجنوب وغوادلوب قبل عشرة أيام، دخلت قيود جديدة حيّز التنفيذ الثلاثاء في باريس والدوائر البلدية الثلاث المحيطة بها، في حين من المقرّر أن يبحث أوليفييه فيران وزير الصحة الأوضاع يوم الخميس لوضع مدن جديدة في حالة “تأهّب قصوى”.

وقال ماكرون في مقابلة متلفزة إنّ: “المناطق التي تشهد وتيرة تفش سريعة، خصوصا حيث يكثر التفشي بين المسنين الذين هم الأكثر ضعفا، وحيث يتزايد عدد شاغلي أسرة أقسام الطوارئ، يجب الذهاب باتّجاه فرض مزيد من القيود، على غرار ما شهدناه في بوش دو رون وفي باريس وضواحيها”.

التعليقات مغلقة.