سي أن أن : مناظرة ترامب مع بايدن كانت سيلا من الاكاذيب

اكد تدقيق الحقائق في شبكة سي أن أن الامريكية دانييل ديل ، اليوم الاربعاء، أن المناظرة الرئاسية بين دونالد ترامب والمرشح الديمقراطي جوزيف بايدن كانت في الواقع احراجا للولايات المتحدة بسبب احتوائها سيلا من الاكاذيب التي تفوه بها ترامب .
نقل التقرير عن ديل قوله إن ” ترامب مستمر بتضليل الامريكان باستمرار بادعاءاته الكاذبة خلال المناظرة الرئاسية الأولى للانتخابات العامة لعام 2020″.
واضاف ” اعتقد ان من المهم بالنسبة لنا كصحفيين أن نقول عندما لا يكون الطرفان متشابهين لكنهما في هذه الحالة ظهرا انهما غير متشابهين تماما ، فقد قدم الرئيس الامريكي دونالد ترامب سيلا من الاكاذيب ، فيما قدم بايدن بعض الادعاءات الكاذبة أو المضللة ، ولكن بصراحة ، كان دقيقًا إلى حد كبير بشكل اكبر من ترامب “.
وتابع ” كان هناك في الواقع بعض الاوقات في المناقشة وخصوصا فيما يتعلق بالتصويت عبر البريد في كل سطر من كلام ترامب كذبة ، فكل شيء قاله في ختام المناقشة لم يكن دقيقا ويفتقر الى الدليل “.
واوضح دانييل أن ” الغريب في ادعاءات ترامب انها كانت كذبات قد قالها الرئيس من قبل “، مشيرا الى انها ” لم تكن اخطاء او زلات لسان بل هي كذبات تم التاكد من عدم مصداقيتها ومازال الرئيس يؤمن بها ويقولها على الرغم من انكشافها “. انتهى2

التعليقات مغلقة.