الرئاسات الثلاث تعزي بوفاة امير الكويت

عزى الرئيس برهم صالح، ورئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، وشخصيات سياسية عراقية بوفاة امير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح.
وقال صالح في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه، إنه “بحزن بالغ تلقينا نبأ الامير المغفور له الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح”.
وأضاف :”كان الأخ الكبير والزعيم الحريص على شعوب المنطقة،وعرفناه بإنسانيته وحرصه على علاقات كويتية عراقية متينة، عمل بدون كلل على جمع الكلمة ومغادرة الخلاف، حتى اضحى مثالاً للسلام والخير”، مستطرداً :”تعازينا لاهلنا في الكويت الشقيق”.
من جانبه، أشار الكاظمي، إلى أنه “بألم بالغ وقلوب حزينة، تلقينا نبأ رحيل سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة”.
وبين، أنه “برحيله، فقدت الأمة والمنطقة جمعاء رجلاً لم يدّخر جهداً في سبيل دعم الأمن والاستقرار الإقليميين، وضمان الرفاه والتقدم لشعب الكويت الشقيق والشعوب الجارة”.
وأكد الكاظمي، أن “الراحل الكبير ساهم في تعزيز مسيرة العراق الجديد، الخارج من نير الدكتاتورية، مثلما وقف معه وهو يواجه الإرهاب وينتصر لأرضه ووجوده.. نسأل الباري جل وعلا الرحمة والمغفرة للراحل الكبير، والصبر الجميل لذويه ومحبيه ولكل شعب الكويت الشقيق”.
كما عزى رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، بوفاة أمير الكويت صباح الاحمد الصباح.
وقال الحلبوسي في تغريدة: “بأسى بالغ وقلب يعتصره الألم تلقينا نبأ وفاة الأمير الأب والشيخ القائد ورأس حكمة العرب، الذي عرفناه إنسانا معطاء، وسياسيا محنكا، وناصحا أمينا”.
وتابع “بوفاته فقدنا داعما للعراق، ومحبا للعراقيين، ومناصرا لقضايا العرب والمسلمين”، مضيفاً “عزاؤنا بفقدانه وحزننا على رحيله يوازي حزن شعبنا في دولة الكويت”.
من جانبه قدم رئيس تحالف عراقيون عمار الحكيم، تعازيه بوفاة امير الكويت، معتبراً أن الفقيد مثل نموذجا لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء.
وقال الحكيم في بيان، “ببالغ الحزن والأسف تلقينا نبأ رحيل أمير دولة الكويت سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، وإذ نتقدم بأسمى آيات العزاء والمواساة للكويت الشقيقة قيادة وشعبا، نستذكر علاقتنا التاريخية بالفقيد ودوره الوسطي المعتدل في التعامل مع أغلب الملفات والقضايا الساخنة في المنطقة والعالم لاسيما العربية والإسلامية منها من منطلق سمح ونظرة مسؤولة وموقف بعيد عن الانفعال والتشنج”.
واضاف “كما مثل الفقيد نموذجا لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء واطلق المبادرات والمشاريع في فترة امارته لدولة الكويت ومن قبلها فترة إدارته لملف الخارجية الكويتية فضلا عن نظرته الأبوية تجاه عامة الشعب الكويتي الشقيق”.
واعلن الديوان الأميري في الكويت، اليوم الثلاثاء، عن وفاة امير البلاد صباح الاحمد الصباح عن عمر ناهز 91 عاماً.

التعليقات مغلقة.