العيداني: اغتيال المهندس لن يثني المقاومة عن مشروع الجهاد بالدفاع عن العراق

العهد نيوز – بغداد

اكد محافظ البصرة أسعد العيداني، السبت، أن الاعتداء  الإرهابي الذي اسفر عن اغتيال نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس وقائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني لن يثني او يوقف المقاومة في السير تجاه مشروع الجهاد في الدفاع عن العراق.

وقال العيداني، في بيان تلقت “العهد نيوز” نسخة منه: “ببالغ الحزن والأسى وبالإجلال لقداسة وكرامة الشهادة وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره  تلقينا خبر استشهاد شيخ المجاهدين  القائد الحاج ابو مهدي المهندس والحاج القائد قاسم سليماني والكوكبة المؤمنة التي استشهدت معهم اثر الاعتداء الأمريكي الغاشم “.

وأضاف: “نقول اليوم انه هنيئاً لمن سار على درب الشهادة التي سار عليها اهل البيت عليهم السلام وطريق الحق والدفاع عن البلد والمقدسات ونتقدم بالتعازي والمواساة الى الشعب العراقي والإيراني بهذا المصاب حيث ندين ونستنكر هذا الاعتداء ولقد خسرنا شيخ المجاهدين الحاج القائد ابو مهدي المهندس الذي قضى حياته مدافعاً عن الشعب العراقي في مقارعة النظام البائد ومحاربة عناصر تنظيم داعش الإرهابية مع اخوته المقاتلين الشجعان في القوات الامنية والحشد الشعبي”.

وتابع العيداني، أن “هذا الاعتداء  الإرهابي الذي انتهك سيادة الشعب العراقي واستهدف محور المقاومة في اغتيال القادة لن يثني او يوقف ابطال المقاومة في السير تجاه مشروع الجهاد في الدفاع عن العراق”.

وأعرب محافظ البصرة، عن رفضه “أي عمليات على الاراضي العراقية والتي فيها استهداف لابناء الشعب العراقي واليوم على الشعب العراقي وكل القوى الوطنية المخلصة في العراق توحيد صفوفها لرفض هكذا اعتداءات ضد من دافع عن البلد”.

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.