قاسم العصر ومحور مقاومة..الزمان

هشام عبد القادر ||

  كلما أتذكر المقاومة الإسلامية وحركتها في العالم الإسلامي تجذبنا روح الشهيد قاسم سليماني رحمة الله تغشاه ورفيق دربه ابو مهدي المهندس رحمهم الله جميعا روحهما روح واحدة لم تفترق بالدنيا ولهم صور متعددة وهما الى جنب بعضهما وحتى في إستشهادهم صعدت ارواحهم في سماء الوجود متعانقة في الصعود نحو سدرة منتهى العشق الحسيني .  ملخص الكلام هما قدوة الزمان في الحركة الميدانية وروح التعايش فلن يقول أحدهما انت عراقي ولا انت إيراني ولم يصب هدفهم فقط لتحرير العراق او الدفاع عن إيران بل حركة كلية شمولية ولم تكن هدفهم حركة محصورة بل للإمة لكل الطوائف والإنسانية . أيضا الشهيد صالح الصماد صمود اليمن الذي غدرت به الطيران السعودي الإمريكي في الحديدة حركته جهادية  تربية لا تقتصر على هدف تحرير اليمن بل طموح وحدوي مع كل أحرار العالم . لن ننسى الشهيد قاسم سليماني ولا الشهيد ابو مهدي المهندس ولا اشهيد الصماد ولا كل الشهداء عليهم سلام الله .  ونطالب كل دول محور المقاومة بالوقوف مع فكرة بناء مركز ومحور موحد بأسماء الشهداء القادة الذين رفعوا هامة الإمة بالفخر والإعتزاز وسنظل نباهي بهم الإمم .  السلام على الشهيد قاسم سليماني  السلام على الشهيد ابو مهدي المهندس . السلام على الشهيد صالح الصماد.  السلام على كل الشهداء شهداء الإمة الإسلامية كافة . رزقنا الله شفاعتهم ووحي بسالتهم وإيمانهم بالدفاع عن الشعوب والأوطان لنيل الحرية . والحمد لله رب العالمين

التعليقات مغلقة.