رواد الإنترنت يبحثون عن قطة ضائعة في هذه الصورة

نشر مستخدم في موقع التواصل الاجتماعي ” راديت” تغريدة في الأسبوع الماضي تحت عنوان ” هل يمكن العثور على القطة؟”وكانت المفاجأة في أن عشرات الآلاف من رواد الإنترنت قد استجابوا لهذا التعليق بالبحث بشكل جدي عن القطة المخفية في الصورة المرفقة في التعليق.
وفي البداية، نشر العشرات من المعلقين تعليقات تشتكي بأنه لا يوجد قطة في الصورة وأن المسألة مجرد مزحة ثقيلة غير مناسبة للترفيه والتسلية، ولكن في غضون أسبوع، تمكن العشرات من العثور على القطة، التي يمكن في الواقع رؤية وجهها في الصورة مع “الكثير” من التدقيق.
وكتب أحد المعلقين:” القطة لم تكن موجودة في أول مرة بحثت بها، ولكنها ظهرت في المرة الثانية”.
والذين لديهم الكثير من الوقت وسط جائحة كوفيد- 19، يمكنهم البحث ايضاً لأننا، في الواقع، لن نكشف الآن عن مكان وجود القطة المشاغبة.

التعليقات مغلقة.