اكتشاف نوع جديد من الديناصورات بعمر 125 مليون عام


أعلن المعهد الملكي البلجيكي للعلوم الطبيعية، أن علماء آثار اكتشفوا في منطقة شمال شرق الصين، أحافير تضم هياكل عظمية لنوع ديناصور جديد عمره 125 مليون عام، يعتقد العلماء أنه تمت محاصرته، بسبب ثوران بركاني أثناء ”استرخائه“ في جحوره.

وأطلق العلماء على النوع الجديد من الديناصورات اسم (Changmiania liaoningensis) حيث تعني كلمة ”Changmian“ النوم الأبدي، باللغة الصينية، والديناصورات المكتشفة حديثا هي أكثر ديناصورات ”أورنيثوبود“ بدائية حتى الآن، وهي مجموعة تضم أيضا هياكل ”إغوانودون“.

وقال باسكال جودفرويت، عالم الحفريات من المعهد الملكي البلجيكي للعلوم الطبيعية: ”سرعان ما غطيت هذه الحيوانات بالرواسب الناعمة بينما كانت لا تزال على قيد الحياة، أو بعد موتها مباشرة“.

وأضاف العالم البلجيكي إن ما حدث للديناصورات مشابه جدا لما حدث في مدينة بومباي الإيطالية، التي احتفظت بأجساد سكان قرية إثر ثوران بركان ضخم، بحسب الدراسة التي نشرت في مجلة (PeerJ) العلمية.


وتابع جودفرويت: ”ومع ذلك، تشير بعض خصائص الهيكل العظمي إلى أن Changmiania يمكن أن تحفر الجحور، مثلما تفعل الأرانب اليوم“.

ويعتقد العلماء أن الديناصور الجديد عاش خلال العصر الطباشيري وأنه كان من الحيوانات العشبية الصغيرة التي يمكن أن تجري بسرعة كبيرة، بناء على طول ذيلها وتكوين ساقها، وقد كان طول الديناصور الواحد حوالي 1.2 متر (حوالي 4 أقدام).

التعليقات مغلقة.