إيطاليا تقترع في استفتاء شعبي لخفض عدد نوّاب البرلمان

بدأ الناخبون الإيطاليون اليوم، الأحد، التصويت في استفتاء شعبي من شأنه أن يقرر تقليص عدد النواب في البرلمان، فيما تُجرى انتخابات محلية أيضاً في مناطق ومدن متفرقة من البلاد.

ودُعي الناخبون إلى مكاتب الاقتراع منذ صباح اليوم على الرغم من الارتفاع الذي سُجّل مؤخراً في إصابات كورونا. والانتخابات هي الاختبار السياسي الأول للائتلاف الحاكم الذي يرأسه جوزيبي كونتي.

وسيستمرّ التصويت يوم غدٍ الإثنين أيضاً، على أن تصدر النتائج الأولى بحلول نهاية النهار.

ورجّحت استطلاعات نشرت في الصحافة المحليّة أن يجيب المقترعون بـ”نعم” على الاستفتاء، وعليه، من المرجح أن يتقلّص عدد النواب الإيطاليين من 945 نائباً إلى 600.

وستشهد 7 مناطق من عشرين انتخابات محلية، فيما تبدو المعركة السياسية في توسكانا، معقل اليسار منذ خمسين عاماً، الأشدّ، ويأمل ماتيو سالفيني، الزعيم اليميني الشعبوي، أن يحقق فيها المفاجأة.

التعليقات مغلقة.