هيأة رأي التعليم تعلن قراراتها وتعيد النظر بخطط القبول في الدراسات العليا

ترأس وزير التعليم العالي والبحث العلمي نبيل كاظم عبد الصاحب اجتماع هيأة الرأي بحضور رئيس لجنة التعليم النيابية مقدام الجميلي وملاك الوزارة المتقدم ورؤساء الجامعات.

واستهل الوزير بحسب بيان للوزارة تلقت وكالة “العهد نيوز” نسخة منه “الاجتماع بالتأكيد على ضرورة التنسيق وبذل مزيد من الجهود لمعالجة تداعيات الظرف الراهن وتخفيف آثار الأزمة الاقتصادية والصحية لافتا الى أهمية تفعيل استقلالية الجامعات وتحقيق سلطة المؤسسة الأكاديمية ابتداء من الأقسام ومرورا بمجالس الكليات وانتهاء بمجالس الجامعات وتمكين الأساتذة من الحريات الأكاديمية المسؤولة ومغادرة التعامل البيروقراطي مع الهيئات التدريسية وتطوير مهاراتهم في ضوء تجربة التعليم الإلكتروني والاستعداد للعام الدراسي المقبل الذي سيعتمد آليات التعليم المدمج وتنمية النجاح الذي حققته الجامعات في مسار التعليم الرقمي”.

وشدد على “منع الاستثناءات بصورتها الفردية” داعيا الى “معالجة حالات الطلبة على وفق القوانين والأنظمة والتعليمات والضوابط تحقيقا للعدالة الاجتماعية”.

بدوره ثمن رئيس لجنة التعليم النيابية مقدام الجميلي حرص وزارة التعليم على تحقيق مساحات التكامل مع السلطة التشريعية والتشاور الجاد بشأن كثير من الموضوعات المهمة ولاسيما ملف حملة الشهادات العليا ومشاريع تعديل القوانين التي تمس التعليم العالي في العراق.

وناقش أعضاء مجلس هيأة الرأي الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال وصوت الحاضرون على قرارات منها: إعادة النظر بخطط الدراسات العليا على وفق الحاجة الفعلية ومؤشرات سوق العمل والتوصية بتشكيل لجنة مختصة لمتابعة تنفيذ التوصيات المتعلقة بمشروع اصلاح التعليم والتدريب التقني والمهني في العراق، وكذلك بلورة لجنة لتكثيف وتحقيق متطلبات العمل في مجال تصنيف الجامعات ومراعاة المعايير المعتمدة لدى التصنيفات العالمية فيما اختتم الاجتماع بمناقشة خطة القبول في الجامعات للعام الدراسي 2020 /2021.

التعليقات مغلقة.