مدريد تلجأ إلى الإغلاق الانتقائي بعد ارتفاع إصابات كورونا

أعلنت السلطات الصحية الإسبانية، أن العاصمة مدريد ستدخل مرحلة إغلاق انتقائية ولمناطق محددة، ينتشر فيها فيروس كورونا المستجد بشكل مطرد منذ أغسطس/آب، في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء.

وقال أنطونيو ثاباتيرو، نائب رئيس الصحة بالعاصمة أمس الأربعاء: ” إن الإجراءات في مدريد، بما في ذلك القيود المفروضة على المواصلات، ستؤثر على الأحياء الجنوبية التي تسكنها الطبقة العاملة، حيث ارتفعت معدلات الإصابة بالفيروس”.

ويحتج أهالي المناطق الفقيرة على انتقائية الإغلاق وعواقبه المتوقعة على المدينة بأكملها، حيث تقول أنجيلا سانتوس إحدى أهالي الأحياء الجنوبية: “إذا تم إغلاق هذا الحي، فإن مدريد ستصاب بالشلل. من الذي سيطبخ أو ينظف للأحياء الأخرى؟”، في إشارة إلى عمل سكان تلك الأحياء بالتنظيف والطهي في جميع انحاء العاصمة.

التعليقات مغلقة.