جيش ميانمار يحقق في “أنماط أوسع نطاقا” من الانتهاكات بحق الروهينجا

قال جيش ميانمار إنه يحقق في “أنماط محتملة أوسع نطاقا من الانتهاكات” قبل وأثناء حملة قمع في ولاية راخين في عام 2017 تقول الأمم المتحدة إنها جرت بنيّة الإبادة الجماعية ضد المسلمين الروهينجا.

وفر أكثر من 730 ألفا إلى بنجلادش في ذلك العام في أعقاب بدء حملة أمنية واسعة قال لاجئون إنها شملت عمليات قتل جماعي واغتصاب وحرق.

وينفي الجيش حدوث إبادة جماعية، ويقول إنه نفذ عملية مشروعة ضد مسلحين من الروهينجا. لكنه يقول إنه حاكم بعض الجنود عسكريا بسبب حوادث في قرى معينة رغم أنه لم يتم الكشف عن تفاصيل بشأن الجناة أو جرائمهم أو العقوبات بحقهم.

التعليقات مغلقة.