أمريكية تبدأ رحلة بحث كبيرة بعد تلقيها رسالة عمرها 100 عام

تفاجأت سيدة أمريكية تعيش في مدينة بيلدنغ بولاية ميتشغن بوصول بطاقة بريدية عمرها مئة عام في صندوق بريدها بطريق الخطأ مما دفعها للمضي في رحلة بحث كبيرة عن عائلة المرسل إليه الحقيقي.

ونشرت بريتاني كيتش البطاقة على صفحة في “فيسبوك” طالبةً مساعدة المستخدمين في الوصول إلى معلومات بشأن المرسل إليه الحقيقي للبطاقة المؤرخة بيوم 29 أكتوبر – تشرين الأول عام 1920 وتحمل طابعاً لجورج واشنطن أول رئيس أمريكي سعره سنتاً أمريكياً واحداً.

ووصلت كيتش العديد من التعليقات مما جذب اهتمام الإعلام الأمريكي لقصتها.

وتقول كيتش إنها لم تكن متأكدة مما إذا كانت البطاقة، الموجهة إلى شخص بإسم روري ماكوين، تعود بالفعل لعام 1920 أم لا حتى فتحتها بنفسها.

وتضيف: “فقط من خلال ما تحتويه الرسالة وكل شيء مكتوب فيها، كنت أعلم أنه أكثر من مجرد، كما تعلمون، بعض البطاقات البريدية التي يمكنك شراؤها على موقع إيباي لمجرد إرسالها لتحية لشخص ما”.

وأكدت بيتش أنها عازمة على الوصول إلى ورثة صاحب الرسالة الحقيقي وشجعها العثور على سيدة أكدت علاقتها بعائلة ماكوين.

وطلبت كيتش من السيدة أن ترسل لها سلسلة نسب عائلتها لمحاولة الربط بينها وبين أصحاب الرسالة الأصليين.

التعليقات مغلقة.