دراسة حديثة: الأحذية الرياضية الحديثة تضر بالكاحل

يعتقد الكثيرون أن الأحذية الرياضية هي الأكثر ضمانا لراحة القدمين، لكن دراسة حديثة كشفت أنها في الواقع، تتسبب بأضرار طويلة المدى لمفصل الكاحل.

وقارن الباحثون خلال الدراسة، بين عظام الناس الحديثين وجامعي الصيد القدماء من العصر الحجري، ووجدوا في عينات العصر الحديث أن لديهم مفاصل في الكاحل أقل مرونة وقوة من أسلافهم، ما يجعلهم أكثر عرضة للكسور.

وألقى العلماء اللوم على الأحذية الحديثة “القاسية” وقلة التمرين على التغيير التطوري في مفاصل الكاحل، حيث إن هيكل عظام الكاحل يعتمد على التمرينات والأحذية ويمكن أن يتغير خلال الحياة.

وابتكر الباحثون صورا ثلاثية الأبعاد لـ142 من عظام الكاحل المحفوظة من مختلف الأزمنة عبر التاريخ، بما في ذلك المجموعات الحديثة وتلك الموجودة في عصور ما قبل التاريخ.

وأظهرت النتائج أن عظام الكاحل للصيادين القدماء كانت أقصر بكثير من عظام الذين يعيشون في المدن الحديثة.

وقالت ريتا سورينتينو، المؤلفة الرئيسية وطالبة الدراسات العليا: “إننا نعلم أن هناك بعض الاختلافات لدى أقدام البشر المعاصرين، بسبب استخدام الأحذية”، وأوضحت أن عظام الكاحل لدى البشر القدماء كانت أكثر مرونة، من البشر الحديثين من القرن التاسع عشر إلى القرن العشرين، بسبب المشي حفاة لمسافات طويلة. انتهى2

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.