مايكروسوفت تتطلع لتحدي أمازون وتربط الأقمار الصناعية بشبكة الحوسبة السحابية

تتطلع شركة مايكروسوفت إلى تحدي شركة أمازون فيما يتعلق بتقديم خدمة ربط الأقمار الصناعية مباشرةً بشبكة الحوسبة السحابية للشركة، وذلك وفقًا للوثائق التي قدمتها الشركة إلى لجنة الاتصالات الفيدرالية الشهر الماضي.

ويوضح ربط الأقمار الصناعية مباشرةً بشبكة الحوسبة السحابية كيف أن أكبر مزودين للبنية التحتية السحابية يسعون بانتظام إلى التنافس.

وبهذه الطريقة، يمكن أن تبدو الشركات جاهزة وراغبة في تلبية العديد من احتياجات العملاء المحتملين.

وتخطط مايكروسوفت لربط قمر صناعي إسباني للتصوير بمحطتين أرضيتين – كلاهما يقع في ولاية واشنطن – لإظهار أنه يمكنها تنزيل بيانات القمر الصناعي مباشرة إلى (Azure Cloud) للمعالجة الفورية، حسبما ذكرت وثائق لجنة الاتصالات الفيدرالية.

وتُعد المحطة الأرضية، التي تسمى أحيانًا محطة أرضية، بمثابة الرابط الحيوي لإرسال البيانات من الأقمار الصناعية وإليها في المدار.

واقترحت عملاقة البرمجيات بشكل خاص إيجاد واحدة من المحطتين الأرضيتين نفسها في مركز البيانات الخاص بها في كوينسي (Quincy).

وأذنت لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) في 2 سبتمبر لشركة مايكروسوفت بإجراء عروض توضيحية لإثبات صحة الخدمة.

ويمنح التفويض عملاقة البرمجيات ترخيصًا لمدة ستة أشهر يسمح بتنزيل بيانات الاتصالات والصور.

وتم إطلاق القمر الصناعي الإسباني، المسمى (Deimos-2)، إلى مدار في شهر يونيو 2014، وتشغله شركة تابعة لشركة صور الأقمار الصناعية الكندية (UrtheCast).

التعليقات مغلقة.