العتبة العباسية تعلن نشر فرق جوّالة للتعقيم وإرشاد المواكب

اعلنت العتبة العباسية في كربلاء المقدسة، اليوم الجمعة، عن نشر أكاديميّةُ الكفيل للإسعاف والتدريب الطبّي فرقاً جوّالة داخل الصحن الشريف لأبي الفضل العبّاس(ع) ومحيطه الخارجيّ، تأخذ على عاتقها تعقيم المشتركين في مواكب العزاء، إضافةً الى المساهمة في إعطاء إرشاداتٍ تثقيفيّة من خلال توزيع منشوراتٍ تبيّن مخاطر وباء كورونا وكيفيّة الوقاية منه.

وقال مسؤولُ الأكاديميّة مرتضى الغالبي في بيان تلقته “العهد نيوز”  “اعتادت الأكاديميّةُ في كلّ موسم زيارة وبالأخصّ في الزيارات المليونيّة، أن تنشر فرقاً جوّالة تعمل على إسعاف المصابين من الزائرين وإخلائهم وتقديم المساعدة اللازمة لهم، لكن في هذا العام ونتيجةً لتفشّي وباء كورونا اختلَفَ عملُ فرقنا واتّخذ مدياتٍ أوسع، ليشمل: مرافقة مواكب العزاء التي تفد الى مرقد أبي الفضل العبّاس(ع)، وتعقيم المجاميع المشتركة في الموكب باستخدام موادّ مصرّح بها من قِبل شعبة الشؤون الطبّية في العتبة المقدّسة، ويشمل الأفراد أو بصورةٍ جماعيّة، ويبدأ عملها قبل دخول المرقد الطاهر حتّى خروجه ووصوله لمنطقة ما بين الحرمَيْن الشريفَيْن.

واضاف ان الفرق تقوم كذلك بـ”الجانب التثقيفيّ حيث هناك أفرادٌ من الفِرق الجوّالة يعملون على إرشاد وتثقيف المعزّين، من خلال توزيع بروشورات خاصّة للتوعية من خطر انتشار فايروس كورونا وطرق الوقاية منه، والعمل على شرح مضامينه”.

وكانت العتبة العباسية المقدسة قد كشفت للمربد عن الخطة الصحية التي سيتم إتباعها لإنجاح زيارة العاشر من المحرم والحفاظ على ارواح الزائرين لاسيما مع استمرار وباء كورونا، مشيرة الى اعتماد عملية تعفير تنفذها فرق معينة ومرشات خاصة لمدة 24 ساعة تشمل جميع الاجواء من مداخل المحافظة وحتى الضريح الطاهر، فضلا عن نصب كاميرات حرارية تميز الاشخاص الذين لديهم درجات حرارة مرتفعة.

التعليقات مغلقة.