ناشط مدني لـ”العهد”: الجهات التي تدعو الى تخريب العراق مرفوضة في ساحات التظاهر

قال الناشط مدني علي المياحي، اليوم الاثنين، ان تظاهراتنا للإصلاح وليس للتخريب ونطالب بحماية المتظاهرين وتلبية حقوقهم

واكد المياحي في حديث متلفز لقناة “العهد”، ان ” الأصوات التي تدعو الى حمل السلاح لاتمثل التظاهرات وهناك أصوات تابعة للأحزاب الفاسدة ونرفض حمل السلاح والتخريب في التظاهرات المطالبة بالحقوق”.

وبين، ” حاولنا عزل المخربين وتسليمهم للقوات الأمنية وتبقى التظاهرات سلمية”

ودعا المياحي المحافظات الجنوبية الى ” رفض أي شخص يحمل السلاح في التظاهرات”، موضحا ان ” هناك بيان موحد من ساحة التحرير يدعو المحافظات كافة الى رفض السلاح وتسليم المخربين للقوات الامنية”.

واضاف في حديثه الى ان، ” المتظاهرون السلميون اتفقوا على استبعاد أي شخص يحمل السلاح وعلى القوات الأمنية الكشف عن المخربين والجهات التي تدعو الى تخريب العراق مرفوضة في ساحات التظاهر”. انتهى/6

التعليقات مغلقة.