رياح وحرارة وبرق.. نذر حرائق غابات جديدة في كاليفورنيا

بدأ اشتداد الرياح وارتفاع درجات الحرارة والبرق ينذر بإشعال حرائق غابات جديدة في شمال كاليفورنيا بالولايات المتحدة، الأحد، حيث لا يزال رجال الإطفاء منذ أسبوع تقريبًا إخماد النيران في 3 مجمعات ضخمة دمرت مئات المنازل وأجبرت عشرات الآلاف على الفرار.

وأحرز رجال الإطفاء تقدما بطيئا، لكنه يبعث على الأمل، بمساعدة الطقس الجيد، لكن الدخان الذي كان يملأ السماء أعاق الطائرات التي تسقط المياه لبعض الوقت.

ووصلت التعزيزات لدعم الطواقم الكثيفة بالفعل، ورفعت أوامر الإخلاء في بعض المناطق.

لكن الطقس المتغير أثار مخاوف من اندلاع حرائق جديدة وتحذيرات من مسؤولي الولاية والمسؤولين المحليين للسكان في المناطق المهددة للاستعداد للنزوح في أي لحظة.

وقال جيمس جور، المشرف على مقاطعة سونوما: “ليس هناك شعور بالتفاؤل التام، ولكن هناك شعور بالعزيمة والشعور بأن لدينا موارد تدعمنا”.

ومنذ 15 أغسطس، قال مسؤولو الإطفاء بالولاية إن أكثر من 12 ألف صاعقة في أنحاء الولاية أشعلت أكثر من 500 حريق غابات. والتهمت الحرائق 1120 ميلا مربعا (2900 كيلومتر مربع).

وكان من بين الضحايا أشجار الخشب الأحمر القديمة في أقدم حديقة في كاليفورنيا، بالإضافة إلى مقر المتنزه والمخيم.

وتسببت الحرائق في مقتل خمسة أشخاص، واندلاع النيران فيما يقرب من 700 منزل ومنشآت أخرى، وأجبرت عشرات الآلاف على ترك منازلهم.

وجلب الطقس المتغير أخبارًا سارة لبعض المناطق، بما في ذلك بولدر كريك، وهي منطقة قديمة لقطع الأشجار تضم نحو 5000 شخص في جبال سانتا كروز.

وقال مسؤولو الإطفاء إنهم يتوقعون أن يصل الحريق إلى المنطقة، لكنهم استغلوا الطقس الجيد الأخير لمحاولة الحد من انتشار ألسنة اللهب.انتهى/6

التعليقات مغلقة.