القانون تحمل عمليات بغداد مسؤولية تفجيرات أمس التي ضربت العاصمة

عدد القراءات : 2147
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
القانون تحمل عمليات بغداد مسؤولية تفجيرات أمس التي ضربت العاصمة

   حملت النائب عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي قيادة عمليات بغداد مسؤولية التفجيرات الاخيرة التي ضربت بغداد. وقالت في بيان صحفي، انه " لولا وجود تراخي بالامن لما كان لهذه التفجيرات ان تحدث".

  ودعت العوادي "رئيس الوزراء حيدر العبادي الى إجراء تحقيق عاجل مع القيادات الأمنية المسؤولة عن أمن ساحة الطيران بوسط بغداد" مشددة على ضرورة "معاقبة هذه القيادات على هذا الخرق المؤلم الذي راح ضحيته عدد من أبناء شعبنا المظلومين". واضافت ان" ماحدث من اعتداء ارهابي سقط فيه الشهداء والجرحى في ساحة الطيران هو دليل واضح على ان قوى الشر والاستكبار لن تكف عن السعي لقتل العراقيين، اذ ان هذه القوى استغلت الوقت الذي يتم فيه التحضير للانتخابات لإرجاء الموضوع الى الخلافات السياسية". واوضحت العوادي ان "ما يحزننا هي الدماء البريئة التي سقطت دون اي ذنب والتي كلها تعود لأشخاص فقراء يعيلون عوائلهم وأطفالهم بالكاد وهم يعانون ضنك العيش" مطالبة " الدوائر المختصة بتوفير حقوق لعوائلهم بأسرع وقت ممكن".

  وكان ارهابيان فجرا نفسيهما امس في ساحة الطيران وسط بغداد ما ادى الى استشهاد واصابة العشرات.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha