العذاري: الغارات الأمريكية انعكاس لفشل مشروع الغرب بعد انتصارات العراق وسوريا

عدد القراءات : 723
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العذاري: الغارات الأمريكية انعكاس لفشل مشروع الغرب بعد انتصارات العراق وسوريا


    أوضح عضو المكتب السياسي في حركة عصائب أهل الحق، الناطق الرسمي لحركة الصادقون النيابية ليث العذاري، أنّ: "استفتاء إقليم كردستان غير دستوري ولا يمثّل تطلّعات ورأي المجتمع الكردي ولا الأحزاب الاخرى المضطهدة المعارضة لسياسية السيد مسعود بارزاني".

  وأضاف العذاري أنّ: "الاستفتاء غير رسمي لعددٍ من الأسباب، أهمها أنّ مسعود بارزاني منتهية ولايته منذ عام 2015 وهو يحتكر السلطة لأكثر من عقدين من الزمن بصفة غير شرعية وبالتالي هو يعتبر خارجا عن القانون، كذلك هو يمارس دكتاتورية التسلط على مقدرات المحافظات الكردية الاقتصادية لأجل منافع عائلية وحزبية ضيقة ويمارس الترهيب والوعيد ضد كل من يقف بوجه هذه الممارسات سياسيا وإعلاميا."

لافتاً أنّ: "توقيت هذا الاستفتاء هو استغلال لظروف العراق بعد الانتصارات المتحققة على الإرهاب في المنطقة عموما وداعش على وجه الخصوص، ويعدّها ورقة تفاوض قادمة يضغط بها الغرب ليس على العراق وحده بل على كامل المنطقة."

ورأى العذاري أنّ: "العراق أثبت من بعد 2003 أنه قادر على تحمل مسؤولياته والنهوض رغم كل المؤامرات الأمريكية والصهيونية الرامية لتقسيم المنطقة".

مبيّناً أنّ: "الغرب ادخل الإرهاب للمنطقة لأنه لا يريد عراقاً معافى، لاسيما وأنّ العراق يمتلك  المميزات والخصائص الجيوسياسية والاقتصادية المهمة، فهو يمتلك ثاني أكبر حقول للنفط بعد السعودية، والاستفتاء أيضا مرتبط بالوصول إلى نقطة القوات الدولية والمراقبة وما شابه ذلك والهدف التموضع من جديد لسرقة مقدرات العراق، وهذا ما نقوم بالعمل لصده وإفشال هذا المخطط القديم الجديد".

  وفي سياقٍ منفصل حول الغارة الأمريكية على مطار التيفور قال العذاري: "إنّ سوريا مكملة في انتصاراتها بالتوازي مع العراق ولم يبقَ إلا القليل ليسقط المشروع الصهيوأمريكي برمّته على رأسهم".

مشيراً إلى أنّ: "هذا الأمر يقلقهم لا بل يقض مضاجعهم لأنهم غير جديين في محاربة الإرهاب، إن لم نقل هم من صنعهم وغذّاهم".

وأردف أنّه: "مع كل انتصار وتقدّم في الساحة العراقية السورية تحدث غارة هنا وهجوم مباغت هناك، وممانعة واضحة للوصول إلى حلول سياسية حقيقية لإنهاء الارهاب في المنطقة، والسبب في ذلك محاولة منها لإدارة الأزمة، وإعطاء جرعات معنوية لمن بقي من إرهابييهم، لكن لن يؤثر ذلك على معادلة الانتصار على الإرهاب التي كتبها ووضع قيمها ورفع رايتها تضحيات أبناء الشعبين العراقي والسوري".


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر شعبية