خالد الملا يتحدث عن اسباب اللجوء الى تشكيل "مرجعية سنية" بديلة عن "المجمع الفقهي"

عدد القراءات : 143
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
خالد الملا يتحدث عن اسباب اللجوء الى تشكيل "مرجعية سنية" بديلة عن "المجمع الفقهي"

أكد رئيس جماعة علماء العراق، خالد الملا، اليوم الاثنين، أنه مع مرجعية دينية متنوعة الأفكار تقود الوضع الديني السنّي في العراق، مبينا انه يأمل بأن تكون هذه المرجعية المراد تشكيلها، مؤمنة بقضية الوسطية والاعتدال وقبول الآخر واحترام خصوصية الاديان والمذاهب الاخرى. وقال الملا إن "البرلمان في زمن أسامة النجيفي اقر قانونا، وهو المجمع الفقهي لكبار العلماء والدعاة، وجاء هذا في سياق قانون الوقف السني، بداية الفقرة تقول: يرشح رئيس الوزراء رئيس ديوان الوقف السني بعد موافقة المجمع الفقهي لكن لم يحدد ما هو معيار الاختيار للأشخاص". واضاف، "تفاجأنا بوجود المجمع الفقهي الموجود في جامع ابي حنيفة النعمان، وهذا المجمع فيه شخصيات محترمة ومقدرة لاسيما العلامة الكبير احمد حسن السامرائي وليس لدينا اعتراض"، مستدركا "اعتراضنا ان هذا المجمع شكل من بعض الأشخاص ولم يعمم على شخصيات كثيرة لها دور في الحركة الدينية وقضايا الاعتدال". واشار بالقول، "اقترحنا على الوقف السني ان تتعدد الشخوص داخل المجمع الفقهي وكتبت كتابا ذهبت نسخ منه الى لجنة الأوقاف والان تحت المداولة وتكلمنا مع رئيس اللجنة علي العلاق ووصل أيضا الكتاب الى امانة مجلس الوزراء والى دائرة منظمات المجتمع المدني". وبين رئيس جماعة علماء العراق "نحن نريد شراكة كاملة لكل الاطياف السنية المتعددة، حيث هناك مؤسسات الوقف السني وجماعة علماء العراق وهناك الرباط المحمدي ودار الإفتاء والمجمع العالمي للتصوف، نريد ان يكون المجمع الفقهي لكبار العلماء ويحدد مصير البلد والاوقاف والسياسة ويرسم قضايا مهمة في البلد وان يتشكل هذا المجمع من هذه التنوعات وان لا يتشكل المجمع فقط من الحزب الإسلامي او من الاخوان المسلمين، مع ان الكثير منهم محترم,ن، لكن نتحفظ على كثير من تصريحاتهم وبياناتهم خاصة التي تخص القوات الأمنية ومواقف الحشد الشعبي وتخص الدولة وسياسة الدولة". واوضح، "نتمنى ان يتم تشكيل مجمع فقهي يمثل كل الاطياف السنية وليس طيفا واحدا". وكانت مصادر في ديوان الوقف السنّي قد كشفت في وقت سابق من اليوم، عن شروع جهات داخل الوقف بالعمل على اجتماعات سرية لتأسيس مجمع فقهي جديد ليُصدر نفسه على اعتباره المرجعية الأولى للمكون السنّي في العراق، موضحين ان الشيخ خالد الملا من بين الشخصيات التي ستدعم هذا المشروع. يشار الى ان المجمع الفقهي العراقي لكبار العلماء للدعوة والإفتاء ومقره في جامع ابي حنيفة النعمان بمنطقة الاعظمية، يعد مرجعية شرعية مستقلة لأهل السنة والجماعة، بحسب تعريفه لنفسه.

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha
الأكثر شعبية