اطلاق حملة واسعة للإفراج عن ناشطات سعوديات

بواسطة عدد القراءات : 160
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
اطلاق حملة واسعة للإفراج عن ناشطات سعوديات


نشرت صحف عالمية، حملة للمطالبة بإطلاق سراح الناشطات المعتقلات في السعودية، على خلفية نشاطهن في مجال حقوق المرأة. وتدعو الحملة الإعلانية الجماعية التي نشرتها كل من صحف نيويورك تايمز، وواشنطن بوست، والغارديان والبايس، ولوس أنجلوس تايمز، إلى الضغط على السعودية واجبارها على إطلاق سراح ناشطات حقوق المرأة المعتقلات لديها.

وقالت الصحف في الحملة التي تنظمها مؤسسة القسط لحقوق الإنسان: "إذا كنت تعتقد أن النساء السعوديات المحتجزات المدافعات عن حقوق الإنسان في حاجة إلى دعمنا ، فالرجاء الانضمام إلينا في الحملة للضغط على السعودية من أجل إطلاق سراح الناشطات المحتجزات".

من جهتها، كشفت مؤسسة القسط لحقوق الإنسان التي تنظم الحملة، أنها ستستمر على مدار عام كامل في الدعاية من أجل أوسع مشاركة فيها لفضح ممارسات النظام السعودي ضد ناشطي حقوق الإنسان في المملكة، داعية إلى المشاركة في الحملة ونشر الفيديوهوات على الهاشتاغ #StandWithSaudiHeroes .

يشار إلى أن السعودية شنت اعتقالات في أيار/ مايو الماضي بحق نشطاء وناشطات حقوقيات، بعد حملة على رجال الدين والمثقفين العام الماضي، في مسعى في ما يبدو لإسكات المعارضين المحتملين للحاكم الفعلي للمملكة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وفق تعبير وكالة أنباء "رويترز".

وكانت هيئة تحقيق برلمانية في بريطانيا أصدرت تقريرا قبل أيام عن معتقلات الرأي في السعودية، وخلصت إلى أن السلطات في أعلى مستوى وأجهزتها الأمنية في الرياض تمارس انتهاكات واسعة بحق المعتقلات من النساء في السجون، وهي انتهاكات وصلت إلى درجة "التعذيب" وهو ما يضع المسؤولين في المملكة تحت طائلة القضاء الدولي. فيما قالت مؤسسة "هيومن رايتس ووتس" إن المعتقلات يجري تعذيبهن، وبعضهن تعرضن للتحرش الجنسي.


الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha